الاخبار و الفعاليات

مسقط .. درة بحر عمان

أقيمت بديوان عام محافظة مسقط محاضرة بعنوان " اختيار مسقط عاصمة للدولة العمانية " للباحث في التاريخ العماني الحديث/ الدكتور صالح بن عامر بن حارث الخروصي.

بدايةً تطرق المحاضر إلى مدخل تمهيدي حول أهمية التاريخ في حياة الأمم والشعوب وطرق منهج البحث التاريخي ثم عرج على بيان الأسس التي تُراعى عند اختيار العواصم السياسية للدول في العالم، كما تحدث عن أهمية الموقع الجغرافي والاستراتيجي لمسقط.

وركزت المحاضرة على محورين أساسيين أولهما: الجوانب السياسية في تاريخ مسقط، وبدأ هذا المحور بالحديث عن سبب تسمية مسقط، ثم تاريخ هذه المدينة العريقة عبر مراحل التاريخ المتعاقبة منذ عصر ما قبل الإسلام حتى نهاية عصر السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي، مع التوسع في الحديث عن الأسباب التي دفعت السيد حمد بن الإمام سعيد بن أحمد البوسعيدي إلى نقل العاصمة من الرستاق إلى مسقط في عام 1789م.

أما المحور الثاني فخُصص للجوانب الاقتصادية والتجارية في تاريخ مسقط، وذلك من خلال استعراض السياسات التجارية التي ميزت عهد السيد حمد بن الإمام سعيد والسيد سلطان بن الإمام أحمد (1789 ـ 1804م)، والعلاقات التجارية التي ربطت ميناء مسقط بموانئ الخليج العربي والهند وشرق إفريقيا وغيرها، ومستوى الازدهار التجاري الذي حققته عمان في ذلك الوقت، وموقف عمان وتحديدًا ميناء مسقط من التنافس البريطاني الفرنسي خلال قرن من الزمان (منذ منتصف القرن الثامن عشر وحتى منتصف القرن التاسع عشر الميلادي) والدور الذي لعبته شركات الهند الشرقية الأوروبية في ذلك الوقت لا سيما شركات بريطانيا وفرنسا وهولندا.

تأتي المحاضرة في إطار اهتمام محافظة مسقط بتثقيف مدارك موظفيها بالتاريخ العريق للعاصمة مسقط.




شارك بهذا الخبر :

اِقرأ أيضا